ماذا يقول رمضان للفلسطينيين هذا العام ؟؟

    شاطر
    avatar
    magician hearts
    عضو ذهبي
    عضو ذهبي

    ذكر
    عدد الرسائل : 312
    العمر : 27
    الموقع : 3arabz
    العمل/الترفيه : طالب
    احترامك لقوانين المنتدى :
    sms :


    My SMS
    اهلا وسهلا بكم في منتديات ساحر القلوب نتمنى قضى وقت ممتع


    تاريخ التسجيل : 21/04/2008

    ماذا يقول رمضان للفلسطينيين هذا العام ؟؟

    مُساهمة من طرف magician hearts في الجمعة أغسطس 22, 2008 1:24 pm



    ماذا يقول رمضان للفلسطينيين هذا العام ؟؟
    يقول رمضان لنا نحن الفلسطينيين بلسان قلبه وحاله الاتي :
    جئتكم يا معشر الكرام بسلة مليئة بالجوائز والفوائد، ذلك بأنكم كرام على الله، لأن هذا الفيض السخي جاءكم من عند الكريم الذي لا حدود لكرمه، اللطيف الذي لا حدود للطفه، ولا أريد الحديث الطويل وتعداد مظاهر الجود الرباني في هذا الشهر ولا الفوائد العملية من تكافل اجتماعي وتواصل الاغنياء مع الفقراء، وما إلى ذلك من ثمار يانعة، فإنكم تعرفونها جيدا وعهدتموها في السنوات السابقة .. اليوم فقط أريد أن أظهر شيئا هاما من تجلياتي الرحمانية عليكم، وذالكم في واقعكم الفلسطيني الذي هو بأشد الحاجة الى هذا الحديث .
    مساحة الوحدة بين معاشر الصائمين واسعة جدا .. وهي ليست فهما نظريا وإنما تدريبا تزكويا عمليا .. عندما يتوجه الصائمون إلى معبود واحد بخضوع وحب وانحياز تام، وعن رغبة مشتعلة في النفوس، ويبرهنون ذلك بأن يمتنع أحدهم عن طعامه وشرابه وشهواته بدافع ذاتي ورقابة ذاتية دون أي ضغط أو إكراه أو حساب لأي جهة أو أي أحد .. رغبة وطواعية يجاهد نفسه ويمنعها عن شهواتها وينضم إلى جموع الصائمين، ليعلن توحده مع هذا الصف في طاعة للرحمن وعداوة للشيطان وبصورة عملية ملموسة ..
    المسألة ليست فكرة عابرة، وإنما هي ممارسة عملية طويلة تستمر شهرا كاملا، وبرنامجا تتغير فيه المواعيد، ويتم فيه الانسجام مع برنامج واحد للمسلمين كافة .. تتوحد فيه المشاعر وتلتهب حبا لله، وتتوجه الإرادات لطاعته والتنازل عن إرادتنا كبشر تحقيقا لإرادة رب البشر.. الصائم فيكم يأتي ملبيا لأمر ربه في الامتناع عن الحلال، فما بالنا بالامتناع عن الحرام ؟؟ أرأيتم مثلا ذلك الذي يقع في عرض أخيه الصائم غيبة وتجريحا وبثا لسموم الحقد والكراهية كيف يمارس عملية الامتناع عن الحلال فيقع في الحرام ؟؟
    أنتم أيها الصائمون تجتمعون على عبادة معبود واحد وتبرمجون حياتكم خاصة في رمضان وفق ما يحب المعبود الذي تحبون ويرضى .. ما يرضيه يرضيكم وما يحبه تحبون وهذه صفقة رابحة لكم بكل المقاييس إذن لماذا لا تأخذون كل ما يحب ويرضى ولا تجزئون المسألة .. اعلموا معشر الصائمين أني شهر القرآن : منهج الله لكم وكلامه الذي لا ينبغي له إلا أن يعانق قلوبكم وتعانقوه بكل مشاعركم .. فكما قال لكم "كتب عليكم الصيام"، يقول لكم : "واعتصموا بحبل الله جميعا ولا تفرقوا ".. وكما أتقنا الصيام بكل أحكامه، فلنتقن واجب الوحدة والأخوة والمحبة لأن هذا من أبجديات الصيام والإيمان .
    أقول بكل هدوء : يقول نبينا الكريم: " لن تدخلوا الجنة حتى تؤمنوا ولن تؤمنوا حتى تحابوا "هل أدلكم على شيء إذا فعلتموه تحاببتم ؟ أفشوا السلام بينكم ....
    يا معشر الصائمين أفشوا السلام بينكم ..


    _________________

      الوقت/التاريخ الآن هو السبت أكتوبر 21, 2017 5:29 pm